حجم سوق التأمين السعودية في 9 أشهر يستقر عند 7.6 مليار دولار


 

استقر إجمالي قيمة الأقساط المكتتبة لشركات التأمين السعودية خلال الأشهر التسعة الأولى من 2018، عند مستويات قريبة مما كانت عليه في عام 2017 وسط توقعات بأن يكون حجم الأقساط المكتتبة هذا العام أقل بنحو 4%، مقارنة بمستوياتها العام الماضي.
وتظهر الأرقام المعلنة لشركات التأمين السعودية، أن حجم الأقساط المكتتبة خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام بلغ نحو 27.3 مليار ريال (7.28 مليار دولار)، مقارنة بنحو 28.5 مليار ريال (7.6 مليار دولار) خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.
ومن المتوقع أن تبلغ قيمة الأقساط المكتتبة خلال العام الحالي 2018 نحو 35 مليار ريال (9.33 مليار دولار)، وهو مستوى قريب جداً مما كان عليه حجم السوق في العام الماضي 2017، الأمر الذي يرجّح عودة نمو حجم القطاع خلال العام الجديد 2019 في ظل التوقعات التي تشير إلى نمو أكبر للاقتصاد السعودي.
ووفقاً لآخر الأرقام المتعلقة بقطاع التأمين في السعودية، فإن حصة التأمين الصحي تبلغ نحو 50% تقريباً من حجم سوق التأمين الإجمالي، فيما يبلغ عدد المؤمن عليهم طبياً في المملكة نحو 12 مليون شخص.
وأمام هذه المعلومات، بدأت خطط السعودية نحو توفير مزيد من الوظائف أمام الكوادر الوطنية في قطاع التأمين، في دخول حيز التنفيذ الفعلي، حيث بدأت البلاد في توطين وظائف إدارات مطالبات المركبات، وإدارات العناية بالعملاء، وهو القرار الذي دخل حيز التطبيق خلال الفترة الماضية.