مسح جيولوجي للدرع العربي العام الجاري.. و219 ألف وظيفة في التعدين


 

كشف وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر الخريف أن مراحل مشروع المسح الجيولوجي في منطقة الدرع العربي ستبدأ خلال العام الجاري، وسيغطي كامل الدرع العربي خلال 5 سنوات، مبينا الانتهاء من نظام التعدين خلال الشهر القادم.

جاء ذلك خلال انطلاق أعمال المؤتمر الجيولوجي الدولي الثالث عشر الذي تنظمه وزارة الصناعة والثروة المعدنية ممثلةً بوكالتها للثروة المعدنية بالتعاون مع الجمعية السعودية لعلوم الأرض على مدى 3 أيام في جدة، وبحضور نائبي الوزير، كل من المهندس خالد المديفر والمهندس أسامة الزامل، ورئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لعلوم الأرض الدكتور عبدالله بن محمد العمري.

وقال الخريف: «من المتوقع أن ترتفع نسبة مساهمة قطاع التعدين في الناتج المحلي الإجمالي من 64 مليار ريال إلى 240 مليار ريال بحلول عام 2030، إضافة إلى توليد 219 ألف وظيفة جديدة». وحول إحدى مبادرات وكالة الوزارة للثروة المعدنية ذات العلاقة بالمؤتمر، أوضح أن مبادرة قاعدة البيانات الجيولوجية الوطنية تضمّ في نسختها الأولى بيانات المسح والتنقيب الجيولوجية لأكثر من 6 عقود من أعمال الاستكشاف الجيولوجي في المملكة، حيث تساهم في توفير بيانات جيولوجية متعددة تُمكِّن المستثمرين من معرفة البيانات التفصيلية عن مواقع التمعدن والثروات المعدنية في السعودية.