60 شركة فرنسية تبحث الاستثمار في السعودية


 

نظم مجلس الغرف السعودية بمقره في الرياض أمس (الثلاثاء)، ملتقى الأعمال السعودي الفرنسي، بحضور محافظ الهيئة العامة للتجارة الخارجية عبدالرحمن الحربي، ورئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي العبيدي، والأمين العام المكلف حسين العبدالقادر، ورئيس اتحاد أرباب العمل الفرنسي (الميديف) فريدريك سانشيز، والسفير الفرنسي لدى المملكة فرانسوا غوييت، بمشاركة أكثر من 200 شركة سعودية وفرنسية في مختلف القطاعات الاقتصادية، لرفع التبادل التجاري بين البلدين الذي بلغ أخيرا 40 مليار ريال.

وبين سانشيز أن الوفد التجاري الفرنسي يضم 60 شركة تعمل بعدد من القطاعات أبرزها: «أهمها التمويل والبناء والبنية التحتية، والاستشارات، والنقل، والفنادق والفعاليات».