التويجري: نمو «غير النفطي» مميز.. وفرص كبيرة في «الناشئة»


 

أكد وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي محمد التويجري، الفرص الكبيرة للاستثمار في الأسواق الناشئة رغم حالة عدم اليقين التي تؤثر بشكل مباشر على نمو الاقتصاد العالمي.

وقال التويجري  على هامش منتدى الاقتصاد العالمي «دافوس»: «إن القطاع الخاص في السعودية لعب دورا مهما في تراجع معدل البطالة، كما أن النمو في القطاعات غير النفطية مثل الإنشاءات كان مميزاً، وهو ما يجعلنا نتفاءل ونسعى للاستدامة في هذه الوظائف».

وأضاف: «إن رأس المال البشري وتطويره يعتبران من أولويات وزارة الاقتصاد والتخطيط السعودية، والتعامل مع ملف البطالة، من ناحية التعليم والمهارات التي تحتاجها السوق السعودية».

وأكد أن سياسة التنويع الاقتصادي أمر مهم تعنى به وزارة الاقتصاد، لافتا إلى تراجع معدل البطالة للسعوديين من 12.9% إلى 12% في الربع الثالث من العام الماضي. وتوقع أن تكون أرقام نهاية العام الماضي أفضل من ذلك.

ونوه ببرامج مهمة في توطين الوظائف مثل برنامج صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف»، معبراً عن أمله بأن يمسك القطاع الخاص الدفة في النمو وتحقيق المزيد من الإنجازات في المستقبل.